Home Arabia Felix تعز تحتفي بتخرج 1300 طالب وطالبة من أسر الشهداء والجرحى والأسرى من...

تعز تحتفي بتخرج 1300 طالب وطالبة من أسر الشهداء والجرحى والأسرى من معهد احتراف

511


Download PDF
برعاية المجلس الأعلى للمقاومة الشعبية
تعز : خاص
شهدت محافظة تعز اليوم حفل تخرج 1300 طالب وطالبة من معهد احتراف للتدريب والتأهيل التابع لمؤسسة الشيخ حمود سعيد المخلافي وبرعاية المجلس الأعلى للمقاومة الشعبية برئاسة الشيخ حمود سعيد المخلافي وسط حضور شعبي ورسمي كبير .
وفي الحفل الذي حضره وكيل أول المحافظة الدكتور عبد القوي المخلافي والوكيل رشاد الأكحلي وأركان حرب محور تعز العسكري العميد عبد العزيز المجيدي والشيخ مارش عبد الجليل قائد المقاومة الشعبية بالمحافظة وأعضاء المجلس الأعلى للمقاومة وقيادات الأحزاب والتنظيمات السياسية ومنظمات المجتمع المدني أشاد الوكيل بالجهود الكبيرة التي تمثلت بإنشاء معهد احتراف ورعاية الطلاب والطالبات وإكسابهم الخبرات والحرف الفنية والتقنية والمهارات المختلفة التي تمكينهم من الانخراط في سوق العمل وتحسين أوضاعهم وأسرهم المعيشية.
وثمن وكيل المحافظة حرص الشيخ حمود سعيد المخلافي رئيس المجلس الأعلى للمقاومة الشعبية على دعم المسيرة العلمية والمهنية لهذا العدد الكبير من الطلاب والطالبات وصقل مهارتهم وتمكينهم من مواجهة الأوضاع المعيشية الصعبة في ظل الحرب والحصار التي تفرضه المليشيات الحوثية والتي كانت سببا بهذا المعاناة التي يعيشها أبناء المحافظة الباسلة مؤكدا أننا نحتفل اليوم بالخريجين تزامناً مع احتفالات شعبنا بذكرى ثورة 26 سبتمبر المجيدة التي اسقطت الإمامة وهزمتها شر هزيمة ولابد أن تكون دافعا لاستمرار النضال وتحقيق الانتصار على هذه المليشيات الايرانية.
من جهته عبر العقيد عبد الباسط البحر الناطق باسم محور تعز العسكري في كلمته عن سعادته البالغة لهذه الحفل الذي يشكل لوحة فنية إبداعية لأبطال صمدوا وسطروا بطولات أسطورية في الجبهات ولذلك يظل الشيخ حمود سعيد المخلافي هو الذي يبادر إلى رعاية أسر الشهداء والجرحى وعلاجهم والجرحى المشلولين والمعاقبة وذلك بتنفيذ برامج من مؤسسة الشيخ لتأهيلهم وتدريبهم وإكسابهم الحرف ورفع قدراتهم وتمكينهم من خلال مشاريع مختلفة أبرزها توزيع عشرات الباصات وفتح محلات لهم لتحسين أوضاعهم المعيشية داعياً إلى تجسيد هذا النموذج بتنفيذ مشاريع تخدم أسر الشهداء والجرحى والتلاحم للحاضنة الشعبية والأحزاب وكل الفئات المجتمعية لدعم صمود الجيش الوطني وأبطال الجبهات وصولاً للانتصار .

كما القى قائد المقاومة الشعبية بالمحافظة الشيخ مارش عبد الجليل كلمته أشاد فيها بالجهود التي أثمرت تخرج 1300 طالب وطالبة معتبراً أنه يشكل نجاحاً كبيراً ومصدر فخر وسعادة لكل أبناء المحافظة .
مضيفا أن هذه المشاريع والانشطة جزء من الفعل المقاوم الذي يتزامن بالتأهيل وبناء القدرات مع مشروع المقاومة الوطني ونؤكد أن معركة اسقاط النسخة الاسوأ من الإمامة العنصرية يظل واجب وطني لاستعادة الجمهورية والمواطنة ولا يمكن أن نقبل المساومة بهذه التضحيات في منتصف الطريق حيث ستظل تعز قاعدة الثورة وحصن الجمهورية وشعلة المقاومة وأن الشعب اليمني لن يرضى أبدا بأي نتيجة غير إنهاء الانقلاب وعودة الدولة مشيدا بالجهود الداعمة للجرحى وأسر الشهداء وفي مقدمة ذلك ما يقدمه رئيس المجلس الأعلى للمقاومة الشعبية الشيخ حمود سعيد المخلافي من دعم سخي واهتمام كبير بهذه الشريحة التي تمتلك رصيداً وطنياً ونضالياً مشرفاً في الدفاع عن تعز وكسر شوكة الإمامة السلالية.
مشيرا الى ماتقدمه مؤسسة الشيخ حمود سعيد المخلافي من برامج ومشاريع تضمنت إنشاء مركز الأطراف الصناعية ومعالجة 1080 جريح مبتور وتركيب أطراف صناعية حديثة وعلاج الجرحى ورعاية أسر الشهداء وإنشاء معهد احتراف الذين عمل على تخرج 1300 طالب وطالبة اليوم وتخريج 1000 العام الماضي ومشاريع دعم الجبهات في ظل توجيهات المقاومة الشعبية لدعم الفعل المقاوم حتى إسقاط المليشيات الحوثية السلالية.
من جهتها عبرت مديرة معهد احتراف للتأهيل والتدريب حياة الذبحاني عن ترحيبها بجميع الحاضرين من قيادات السلطة المحلية والجيش الوطني والأجهزة الامنية ومدراء العموم والمشائخ والشخصيات الاجتماعية وهذا يؤكد الاهتمام بماقدموه من تضحيات وتقديراً وفخرا ًبأدوارهم التي سطرها التاريخ بحروف من ذهب مؤكدة أن تخرج 1300 طالب وطالبة كدفعة ثانية بعد تخرج 1000 طالب وطالبة العام الماضي ولازال المعهد يفتتح أقسام جديدة وفروع جديدة لاستيعاب أكبر عدد من أسر الشهداء والجرحى والأسرى وتدريبهم وتمكينهم من خلال مشاريع تعينهم على مواجهة صعوبة الحياة وتحسين أوضاعهم المعيشية.
كما عبرت كلمة الجرحى الخريجين عن شكرهم لاهتمام الشيخ حمود سعيد المخلافي ورعايتهم المستمرة وتخفيف الامهم ومعاناتهم واعادة لمزاولة اعمالهم وفتح محلات تعيل وأسرهم في ظل صعوبة الأوضاع الاقتصادية وزيادة حجم المعاناة الانسانية.

مؤكدين أن تضحياتهم من اجل تعز مستمرة وأن هذا واجب كل مواطن في المحافظة واليمن مواجهة المليشيات الحوثية الامامة داعين الجميع الى التلاحم والتكاتف مع أبطال الجبهات لاستمرار النضال والمقاومة وإسقاطه وازالته الى مزبلة التاريخ مثلما انتصر أجدادنا وآبائنا على الإمامة البائدة وهزموهم شر هزيمة و المصير نفسه ينتظر هذه المليشيات بصمود وتعاون الجميع مشيدا بمواقف المقاومة الشعبية ودعمها وإسنادها للجيش الوطني من اجل استمرار معركة التحرير وتحقيق الانتصار.
كما شهد الحفل عروضا للخريجين وقصائد شعرية وأناشيد وطنية متنوعة احتفاء بتخرج 1300 طالب وطالبة من أسر الشهداء والجرحى والاسرى من أبناء المحافظة.

Print Friendly, PDF & Email

Autore Redazione Arabia Felix

Arabia Felix raccoglie le notizie di rilievo e di carattere politico e istituzionale e di sicurezza provenienti dal mondo arabo e dal Medio Oriente in generale, partendo dal Marocco arrivando ai Paesi del Golfo, con particolare riferimento alla regione della penisola arabica, che una volta veniva chiamata dai romani Arabia Felix e che oggi, invece, è teatro di guerra. La fonte delle notizie sono i media locali in lingua araba per dire quello che i media italiani non dicono.